عروض الجمعة البيضاء من اليوم و لغاية يوم السبت اضغط هنا

درس الحياة العلمية والثقافية

أولا : المدارس

جاء التعليم مواكبا للتطور الذي مر به المجتمع الأردني بعد تأسيس النظام السياسي في الأردن فأصبح من المألوف أن يُنظر للعلم والتعليم نظرة إيجابية ؛ لما لهما من مردود اقتصادي ودور سياسي ومكانة اجتماعية.


كان عدد المدارس الحكومية 44 مدرسة في عام 1922-1923م ، وارتفع ليصل الى 53 مدرسة عام 1929-1930م.


ثانيا : المناهج وواقع التعليم

إن المعارف التي كانت تُدرس بوصفها مواد إجبارية هي : اللغة العربية ، تاريخ العرب ، وجغرافية البلاد العربية ، إضافة إلى التربية الإسلامية والحساب ، وقد أصبحت اللغة الإنجليزية لغة ثانية في البلاد، وحلت محل اللغة التركية.


ثالثا : التعليم العالي والمؤسسات العلمية

تأسس أول مجمتع علمي في الأردن عام 1923م بهدف :

- احياء اللغة العربية

- توحيد المصطلحات العلمية والإدارية والعسكرية

- توثيق الصلات العلمية والثقافية مع البلاد العربية الشقيقة، ونشر المعرفة

- انشاء مكتبة عامة


رابعا : الطباعة والصحافة

أُنشئت أول مطبعة في شرق الأردن عام 1922م ، وهي مطبعة جريدة (الأردن) وبعدها مطبعة (الشرق العربي) الجريدة الرسمية للإمارة وبعد ذلك أُنشئت المطبعة الوطنية ، ثم مطبعة الاستقلال العربي عام 1932م.


وصدر عدد من الصحف في شرق الأرن منها 

- صحيفة الحق يعلو وتأسست عام 1920م

- صحيفة الشرق العربي وتأسست عام 1923م