مراجعات ليالي الامتحان الأحياء : الاثنين الساعة 8 أ.معتصم عبود , الثلاثاء عربي تخصص فصل اول الساعة 3 أ.ضياء ابو الرز , الثلاثاء الساعة 8 أ.حسام عياش

درس أنواع الوقود الأحفوري

الفكرة الرئيسة :

للوقود الأحفوري أنواع مختلفة ، ويعتمد تكون كل منها على نوع المواد العضوية المكونة له ، وكمية الضغط والحرارة التي يتعرض لها ، والفترة الزمنية اللازمة لتشكلها.


أن الوقود الأحفوري يتشكل من بقايا الكائنات الحية النباتية والحيوانية ، وهو يشمل أنواع مختلفة منها : الفحم الحجري والنفط والغاز الطبيعي.


وأن المواد العضوية المكونة للوقود الأحفوري تتحول إلى مواد عضوية أكثر تعقيدا بعد تعرضها للضغط والحرارة تُسمى الكيروجين. 


وتوجد ثلاثة أنواع من الكيروجين استنادا إلى أصلها الذي تكونت منه وهي :

- الكيروجين 1 يتكون من بقايا الطحالب المائية في بيئة بحرية.


- الكيروجين 11 يتكون من العوالق النباتية والحيوانية والطحالب في بيئة بحرية.


- الكيروجين 111 يتكون من نباتات تنمو على اليابسة في بيئة قارية.


نضج الكيروجين

يمر الكيروجين بمراحل متتالية حتى يتحول الى نفط او غاز طبيعي ، ففي البداية وعند درجات الحرارة المنخفضة التي لا تتجاوز 50  c تكون البكتيريا اللاهوائية هي المسؤولة عن تحلل مادة الكيروجين ، فتقل نسب الأكسجين والنيتروجين والكبريت فيه ، وهذا يؤدي إلى زيادة تركيز المركبات الهيدروكربونية. ولا تعد مادة الكيروجين في هذه المرحلة مادة ناضجة ، ويقدر العلماء أن عمق الرسوبيات الحاوية على الكيروجين في هذه المرحلة تساوي تقريبا km.



بعد هذا العمق ، تُصبح درجة الحرارة هي المسؤولة عن نضج الكيروجين اعتمادا على الممال الحراري وهو معدل التغير في درجة الحرارة بزيادة العمق ، ويقدرها العلماء ما بين 25 - 30 C/Km ، وهي متغيرة من منطقة إلى اخرى اعتماد على الظروف الجيولوجية والطبغرافية. ويصبح الكيروجين ناضجا عندما ترتفع درجة الحرارة بالحد الكافي الذي يسمح بتولد النفط ومن ثم الغاز الطبيعي. وتسمى عملية تحول مادة الكيروجين المدفونة تحت الطبقات الرسوبية إلى نفط أو غاز طبيعي بالنضح.


واعتماد على نضج مادة الكيروجين العضوية وخصائص كل نوع ، فإن الوقود الاحفوري يُصنف إلى أنواع مختلفة منها : الفحم الحجري.


البترول

وهو خليط معقد من المواد الهيدروكربونية يتشكل في الطبيعة ، يوجد البترول بالحالة السائلة أو الغازية أو الصلبة ، ولكنه يُطلق غالبا على الحالة السائلة من المواد الهيدروكربونية ، ويتكون البترول من النفط والغاز الطبيعي والقار والأسفلت.


النفط

هو الحالة السائلة من البترول ، ويتباين لونه بحسب تركيبه من اللون الأسود إلى الأسود البني أو الأسود المصفر ، ويُسمى أيضا النفط الخام.


الغاز الطبيعي
وهو الحالة الغازية من البترول ، يُسمى أيضا الغاز الأحفوري. وهو غاز عديم اللون والرائحة يتكون بشكل أساسي من الميثان CH4 ، وكنيات أقل من الإيثان C2H6 والبرونان C3H8 ، وقد يحتوي على نسب قليلة من ثاني أكسيد الكروبن ، وبخار الماء أو النيتروجين أو كبريتيد الهيدروجين .
ويمثل الجدول نسب المكونات الرئيسة للغاز الطبيعي.


الأسفلت
ويسمى أيضا البتيومين. ويعد أحد أنواع الوقود الاحفوري غير التقليدية ، وهو بقايا مواد هيدروكربونية عالية اللزوجة ، تكون في الحالة شبه السائلة إلى الحالة الصلبة ولونه ما بين البني غلى الأسود.

رمال القار 
وتسمى أيضا بالرمال النفطية وهي تتكون من صخور رملية تحتوي بداخلها على مواد هيدروكربونية ثقيلة (الأسفلت).

الصخر الزيتي

وهو أحد صخور المصدر التي لم تُدفن بعمق كاف لتنضج، وتتكون غالبا من صخر الغضار الذي يحتوي على كمية كبيرة من المادة العضوية تُسمى الكيروجين.


يتشكل الصخر الزيتي في بيئات مختلفة بحرية أو قارية أو بحيرية ، ولذلك لا يوجد تركيب كيميائي محدد لمادة الكيروجين المكونة له ؛ وذلك لأن الكائنات الحية التي تكونت منها بعضها نباتات نمت على اليابسة وبعضها كائنات بحرية مجهرية نباتية أو حيوانية.