بطاقات مجانية هدايا ومفاجآت كيف ووين؟

درس المخططات الإسرائيلية لتهويد مدينة القدس

أولا : محاولة تهويد مدينة القدس

يعد احتلال اسرائيل للقدس في عام 1967م ، شكلت إدارة عسكرية للمدينة، ومنذ ذلك الوقت تقوم سلطات الاحتلال الاسرائيلي بسلسلة من الاجراءات غير القانونية تهدف بها الى الاستيلاء على الاراضي الفلسطينية لصالح المستوطنين اليهود، عن طريق تغيير التركيبة السكانية فيها لصالح اليهود.


حيثُ قامت اسرائيل باتباع السياسات الآتية:

1. الاستيطان الإسرائيلي في القدس


2. محاولة التهويد السكاني للقدس


3. الحفريات والأنفاق


4. بناء قبور يهودية وهمية


ثانيا : المسجد الأقصى تحت الاحتلال الإسرائيلي

يسعى الاحتلال الاسرائيلي لإحكام سيطرته على المسجد الأقى بطريقة تدريجية كما حدث للحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل، ولا تخفي جهات رسمية وجمعيات يهودبة متطرفة نواياها العنصرية لهدم المسجد الأقصى المبارك، أو تحويل أجزاء منه لكنيس يهودي.


الاعتداءات التي يقوم بها الاحتلال الاسرائيلي ضد المسجد الاقصى المبارك


1. فرض السيادة الاسرائلية على المسجد الاقصى المبارك


2. احراق المسجد الاقصى المبارك


3. الحد من إمكانية وصول المصلين المسلمين الى المسجد الاقصى


4. تركيب كاميرات مراقبة تسهل على شرطة الاحتلال الاسرائيلي اعتقال المرابطين


5. تكرار قوات الاحتلال الاسرائيلي حوادث الاقحام المسلح للمسجد الاقصى


6. سعى الاحتلال الاسرائيلي الى التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الاقصى وساحاته بين الفلسطينيين والاسرائيليين


 ثالثا : مقاومة التهويد ودعم الصمود الفلسطيني في القدس

ان تهويد القدس يشكل خطرا على هوية المدينة المقدسة، ويخلق المزيد من الصراع في المنطقة، من أجل مقاومة التهويد من الواجب القيام بما يلي:


1. دعم صمود المقدسيين والمرابطين في باحات المسجد الأقصى، حيث يشكل صمودهم عائقا امام خطط إسرائيل في تهويد القدس، ويحمي المسجد الأقصى من الممارسات الصهيونية.


2. تأصيل أهمية المسجد الأقصى، وقضية القدس في نفوس أبنائنا وعقولم حتى نُكون جيلا يدرك بوجه تام ما يجري في القدس.


3. تقديم الدعم المالي والمعنوي المتواصل لأهلنا في القدس من أجل تعزيز صمودهم ، اضافة الى تسليط الضوء على اختراقات الاحتلال الاسرائيلي، وجرائمة في تهويد القدس، والاستعانة بالمنظمات الدولية.