دورة حل اسئله السنوات من سنة 2000 و حتى سنة 2021 في مادة الفيزياء مع الاستاذ أحمد شقبوعة اضغط هنا ولا تنسوا انه بلشنا الفصل الثاني مع جواكاديمي

درس صلح الحديبية

صلح الحديبية

أولا : بيعة الرضوان

وذلك حين احتجز كفار قريش عثمان بن عفان لمدة من الزمن وذلك عندما جاءهم ليخبرهم أن المسلمين قدموا مكة

للعمرة وليس للقتال ، وشاع بين المسلمين أن عثمان قد قتل فدعا الرسول صلى الله عليه وسلم أصحابه ليبايعوه فبايعوه وسميت بيعة الرضوان .


ثانيا : عقد الصلح وأهم بنوده

شروط عقد الصلح : 

1 ـ أن تضع الحرب أوزارها بين كفار قريش والمسلمين مدة عشر سنين .

2 ـ أن يرد الرسول صلى الله عليه وسلم من يأتيه من قريش مسلما من غير إذن وليه ولا تلتزم قريش برد من يأتيها من

عند محمد صلى الله عليه وسلم مرتدا .

3 ـ من أراد الدخول في حلف قريش من القبائل العربية فله ذلك ومن أراد الدخول في حلف محمد صلى الله عليه وسلم فله ذلك .

4 ـ أن يرجع المسلمون هذا العام من غير تأدية العمرة على أن يعودوا في العام القادم ويدخلوا مكة بعد خروج كفار قريش من

الحرم وليس مع المسلمين إلا سلاح المسافر.


ثالثا : موقف المسلمين من بنود عقد الصلح 

لم يرق لكثير من المسلمين ما اتفق عليه بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وقريش ورأوا في بعض

بنوده إجحافا في حق المسلمين.


رابعا : دور المرأة المسلمة في الصلح

بعد إبرام عقد الصلح أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم المؤمنين بأن يذبحوا الهدي ويحلقوا رؤوسهم ويحلوا

إحرامهم ولكنهم تباطؤوا عن فعل ذلك على غير عادتهم طمعا بأن يغير الرسول صلى الله عليه وسلم رأيه ، فدخل الرسول

على زوجنه أم سلمة فقال : هلك المسلمون أمرتهم أن ينحروا ويحلقوا فلم يفعلوا فقالت أم سلمة لا تلمهم . وأشارت إليه بأن يخرج

وينحر هديه ويحلق رأسه ففعل فلما رآه المسلمون قاموا فنحروا وزحلقوا وتحللوا .

وهكذا نرى أن الرسول صلى الله عليه وسلم أخذ برأي زوجته أم سلمة رضي الله عنها وهذا يدل على المكانة الراقية

والمنزلة الرفيعة التي وصلت إليها المرأة في الإسلام .


خامسا : نتائج صلح الحديبية

كان صلح الحديبية فتحا مبينا كما وصفه الله تعالى بقوله : (إنا فتحنا لك فتحا مبينا) وتحققت نتائج كثيرة لصلح الحديبية

التي كانت من صالح المسلمين منها : أعطت الهدنة فرصة عظيمة لنشر الإسلام وتعريف الناس به وارسال الرسائل

إلى الملوك وزعماء القبائل ما أدى إلى دخول كثير من القبائل فيه ، أسلم بعض أهل مكة في مدة الهدنة وغيرها الكثير من الإنجازات.