اليوم الساعة 9:00 مساء بث ارشادي ما قبل مرحلة الثانوية جيل 2005 مع أ.حسام عياش و أ.محمد دودين اضغط هنا

درس لا تيأس

القراءة : صاحب القرار

التعريف بالكتاتب : الطيب صالح (1929 - 2009م) أديب سوداني، له مؤلفات أدبية عديدة؛ منها:

مجموعته القصصية دومة ود حامد ، وله روايات منها : عرس الزين، وموسم الهجرة إلى الشمال التي

أخذ منها النص.


استمعْ إلى النّصِّ الّذي يقرؤُه عليكَ معلِّمُك منْ كتيِّبِ نصوص الاستماعِ، ثمَّ أجبْ عنِ الأسئلةِ الآتيةِ: 


1. لمَ اتّهمَ والدا الغلامِ الصّيّادَ العجوزَ بأنَّهُ مشؤومٌ؟

 أربعينَ يومًا مرَّتْ على غيرِ ان يصيد سمكة 


2. وضَّحْ رأيَكَ في قولِ الوالدينِ بأنَّ العجوزَ مشؤومٌ؟

تترك الإجابة للطالب 


3. ماذا فعلَ الغلامُ نزولًا عندَ رغبةِ والديهِ؟

تركَ العجوزَ، وذهبَ يعملُ في زورقٍ آخرَ


4. ما المغامرةُ الجديدةُ الّتي أرادَ العجوزُ أنْ يخوضَها؟

يُبحرَ بعيدًا وراءَ المنطقةِ الّتي اعْتادَ غيرُهُ الصّيدَ فيها


5. ما الّذي دفعَ العجوزَ إلى هذهِ المغامرةِ؟ 

في محاولةٍ لإثباتِ الذّاتِ، ولردِّ كبريائِهِ.


6. كيفَ استطاعَ العجوزُ اصطيادَ السّمكةِ الكبيرةِ؟

بعدَ معركةٍ عظيمةٍ معَها نجحَ في ترويضِها وإضعافِها ثمَّ اصطيادِها


7. اذكرِ الحكمةَ الّتي قالَها الصَّيّادُ العجوزُ؟

الإنسانُ لمْ يُخلَقْ للهزيمةِ، فهوَ قدْ يُدَمَّرُ ولكنّهَ لا يُهزَمُ.


8. ماذا حدثَ للسّمكة الكبيرةِ الّتي اصطادَها؟

تمكَّنتْ منْ تمزيقِ لحمِ السّمكةِ الّتي اصطادَها. وحينَ وصلَ القاربُ إلى الشّاطئِ لمْ يبقَ منَ السّمكةِ سوى هيكلِها العظميّ.


9. ماذا نتعلَّمُ منْ هذهِ القصّةِ؟

تترك الإجابة للطالب 


instagram youtube whatsapp