طلابنا 2005 في ماركا لانكم دايما مميزين ادخل وتعرف على مركز جو اكاديمي ماركا اكتر وشوف جو اكاديمي شو محضرتلكم

ما هو التسونامي؟

   2022-01-16 17:44:02

التسونامي

التسونامي


تعريف التسونامي

التسونامي (بالإنجليزية: Tsunami) يُعرف بإنّه مجموعة أمواج عاتية ناتجة عن حركة مساحة كبيرة من المياه، وينشأ أيضًا نتيجة حدوث الزلازل أو التحركات العظيمة على سطح المياه أو تحتها، كما للانفجارات البركانية والانهيارات الأرضية تحت سطح الماء تأثيرًا في التسبب بحدوث التسونامي، وكذلك ارتطام المذنبات في البحار أو المحيطات، ونظرًا لكميّة المياه الهائلة والطاقة الناجمة عن حركتها، فإن آثار التسونامي تكون مدمرة، إنّ المؤرخ توسيد ايديس اليوناني كان أول من ربط التسونامي بحدوث الزلازل تحت الماء، ولكن حتى القرن العشرين بقي فهم طبيعة التسونامي محدودة وما زالت الأبحاث الجاريّة بشأنه.

في النصوص القديمة كان يطلق على التسونامي بالموجات السزيميّة البحرية، حيث تُحدِث بعض العواصف الجوية درجات توتر عالية تؤدي إلى نشوء الزوابع، والأعاصير، والتي من شأنها توليد عواصف ترتفع إلى عدة أمتار عن مستوى المد الطبيعي، وهذا يعود إلى انخفاض ضغط الجو داخل مركز التوتر، وعن اقتراب العواصف العارمة إلى الشواطئ؛ فتسبب غرق مساحات أراضي شاسعة كما التسونامي، وهي التسونامي بحد ذاتها. (“تسونامي”)

 

أسباب حدوث التسونامي

هناك عوامل عديدة مختلفة لحدوث التسونامي؛ فهي تعمل على دفع وحركة كميات هائلة من المياه مولدةً أمواجًا مائية عملاقة، وتبعًا لاختلاف المناطق  تختلف احتماليّة حدوث التسونامي نظرًا لاختلاف طبيعة الصفائح التكتونية المتكوّنة في المنطقة، حيث تُعتبر تلك المتواجدة حول حوض المحيط الهادئ هي أكثرها عرضةً لحدوث التسونامي، أمّا الأسباب التي تؤدي إلى حدوث ظاهرة التسونامي فهي على النحو الآتي: (Inouye)

  • الزلازل: الزلازل هي المسبب الرئيسي لنشوء التسونامي؛ حيث أنّ تحرك الصفائح التكتونيّة باتجاه بعضها البعض يسبب  بنشوء الزلازل أسفل قيعان المحيطات أو البحار، مما يؤدي إلى ارتفاع كميات هائلة من المياه إلى الأعلى مسببة نشوء التسونامي في بعض الأحيان؛ ومن الجدير بالذكر أنّ حدوث الزلازل ليس بالضرورة سببًا في نشوء التسونامي، وفي حال حدوث ظاهرة التسونامي فليس من الضروري أن تكون مدمرّة دائمًا وذات تأثير كبير، حيث يُشير العلماء أن تسونامي واحد من بين 15 آخرين يمكن أن يخلّف ورائه دمار وأضرار كبيرة؛ فعلى سبيل المثال، حدث في اليابان تسونامي عام 2011م، وذلك نتيجة وقوع زلزال يبعُد ما يقارب 70 كم من سواحل اليابان، أمّا قوّته فبلغت 9 درجات على مقياس ريختر، ونتيجة له تدمرت المناطق التي وصل إليها التسونامي فوصل الدمار الهائل إلى مسافة 10 كم في أراضي اليابان، ولقي عدد كبير من الأشخاص حتفه، وارتفعت الأمواج إلى ما يُقارب 40 مترًا.

  • البراكين: إنّ ثوران البراكين يعد أحد عوامل نشوء التسونامي، فعلى سبيل المثال، ثوران بركان كراكاتو في إندونيسيا عام 1883م، والذي تسبب في نشوء التسونامي، وأودى بحياة 120 ألف شخص كحدٍ أدنى.

  • الانهيارات الأرضية: يمكن للانهيارات الأرضية التي تحدث في قيعان البحار والمحيطات في التسبب بنشوء التسونامي؛ فعلى سبيل المثال، التسونامي الذي وقع في خليج ليتويا في ولاية ألاسكا عام 1958م نتيجة انهيارات أرضيّة كبيرة، أمّا ارتفاعه فبلغ على جانبي خليج ليتويا ما يزيد عن 520 مترًا، ولا سيّما الأمواج الهائلة التي بلغ ارتفاعها 30 مترًا تقريبًا، حيث أنّ حدوث التسونامي لا يقتصر على انهيارات أرضية، بل يُمكن أن ينشئ نتيجة انهيار جزءًا من الأنهار الجليدية في الماء.

التسونامي الأكثر سوءًا في التاريخ

صباح 26 من شهر ديسمبر من عام 2004م، حدث زلزال في قاع المحيط الهندي، موقعه بالقرب من ساحل إندونيسيا وكان بشدّة 9.1 درجة حسب مقياس ريختر، ونظرًا لموقع الزلزال من المحيط، فتمكّن من خلق مجموعة من أسوأ الموجات المدمرة التي حدثت على مر التاريخ الحديث، حيث استطاع من أن يقوم بتدمير أجزاءًا هائلة من السواحل، حيث ترك 14 بلدًا محطمًا، وعلى الرغم من أنّه لم يسجّل أكبر كوارث التسونامي التي سبق حدوثها، إلّا أنّه كان الأشد تدميرًا، وذلك نتيجة افتقار المحيط الهندي من وجود النظام الدولي لتحذير السكان، مما أدّى إلى أنّ معظم الضحايا الذين لقوا حتفهم لم يكونوا على علم من اقتراب خطر حدوث الكارثة.

الموجات المدمرة ضربت الهند وماليزيا وتايلاند وإندونيسيا، حيث كانت هذه البلدان الأربع من تلقّى العبء الأكبر والدمار الأشد، حيث أنّ إندونيسيا كانت هي أكثرهم تضررًا، فبلغ عدد ضحاياها ما يقارب 230 ألف شخص، وبعد مرور عدة ساعات، أُصيبت بلدان أخرى مختلفة ممن هي على طول الساحل الشرقي الإفريقي بأمواج تعتبر أصغر حجمًا والتي قد سببها الزلزال ذاته؛ ومنها، مدغشقر، وجنوب إفريقيا، والصومال، وكينيا.

ونظرًا للخسائر البشرية والماديّة الهائلة، وكذلك الدمار الذي خلّفته كارثة التسونامي، فتطلب ذلك وقتًا طويلًا لتعافي البلدان التي سبق ذكرها آنفًا. حيث أنّ أغلب العائلات واجهت خسائرًا من كافة الأنواع، ومنهم من فقد أشخاصًا كثر، فالخسائر تعدت كافة الحدود، واحتاجت أعوامًا طويلة وصولًا إلى التعافي المادي، والنفسي، واسترجاع البنيّة التحتيّة، والعديد من الأمور المختلفة التي تدمرت بشكل نهائي أثر حدوث الكارثة. (Summers)

التسونامي عبارة عن موجات هائلة يمكن أن تنتج العديد من العوامل المختلفة، فيمكن أن تحدث بفعل الزلازل أو البراكين أو الانهيارات الأرضية في أعماق البحار والمحيطات، فينشأ عنها أمواجًا لا تعتبر ذات ارتفاعات عالية جدًا، ومع الانتقال المتكرر لها تتراكم لتصل إلى ارتفاعات أعلى كلما قلّ عمق المياه. 

المراجع

 


instagram youtube whatsapp